أرصفة عامة [ عُصـارة فـڪر وطرْحُ لـِ شتّى الموأضيعِ العآمّـہً ]

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2019-06-12, 2:18 PM
مركز تحميل الصورمركز تحميل الصور
انفاس محبوبي متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~ [ + ]
اوسمتي
وسام الحضور 
لوني المفضل Crimson
 رقم العضوية : 2975
 تاريخ التسجيل : 7 - 2 - 2013
 فترة الأقامة : 2322 يوم
 أخر زيارة : 2019-06-18 (1:10 AM)
 الإقامة : في مملكة احزاني
 المشاركات : 49,810 [ + ]
 التقييم : 61
 معدل التقييم : انفاس محبوبي will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
همس علاما ينظرون










هذا ينظر , وذاك ينظر , وتلك تنظر ,

وأولئك ينظرون , الكل ينظر ,
أهلنا في منزلنا ينظرون , لاأعرف لما ,
ربما يظنوننا نكذب عليهم لذلك ينظرون ,
ربما يظنوننا خرجنا عن العادات والتقاليد
والأعراف والشروط لذلك ينظرون ,
ربما وربما وربما , أسئلة كثيرة في نظراتهم ,

وعلاما ينظرون .

الجميع ينظر , وفي كل مكان ينظرون ,

في السوق والمدرسة والعمل والشارع ينظرون ,
لكن لما نخدع أنفسنا ونخدعهم ,
نحب نظرات بعضهم أليس كذلك ,

وتخنقنا نظرات آخرين ,

حتى أننا نفعل اشياء لكي ينظرون ,
وحين ينظرون نسأل , علاما ينظرون ,

هل أنا جميل , أو أنيق أو يظنونني ثري ,

ويحي , أيظنونني غبي أو سفيه ,

البعض ينظرون إلينا بعقليتهم المحدودة ,
يظنوننا لصوصا أو مدمنون أو حتى شاذين مثليين

نميل إلى أبناء جنسنا , ربما! أقول ربما!
بعضهم لديه عذرا حين يظنون ,

تصرفاتنا وغرابتنا تجعلهم ينظرون ويتعجبون .

- نلبس نظارة سوداء! هل لنحجب ضوء الشمس عنا؟

أم لنخفي نظرات أعيننا؟
أم لنكن غامضين لمن ينظرون إلينا .
- نشعل سيجارة! هل لصداعا اصابنا؟

أم تفاخرا في أنفسنا؟ أم لنصبح طائشين لم ينظرون إلينا .
- نضع سماعة في اذننا! هل لنسمع شيئا يروقنا؟

أم لنمنع أصوات الناس عنا؟
أم لنبين مشاعرنا لمن ينظرون إلينا .
- نرتدي ملابسا فاخرة! هل لأنها عاداتنا؟

أم لنظهر مدى أناقتنا؟
أم لنلفت أنتباه من ينظرون إلينا .
- نجلس متكئين في سيارتنا! هل لقيادة بهدوء نريدها؟

أم لنظهر مدى راحتنا؟

أم لنكون غير مبالين لمن ينظرون إلينا .

لكن ألم نكتفي من النظر ولم يكتفون ,

لما لاينظرون بداخلهم وإلى ذنوبهم وخطاياهم ,
لما لاينظرون بعمقا أو طمأنينة أو سكينة
أو حتى بصيرة , لماذا لايتأملون ,
أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنيناها ,
ليتهم ينظرون إلى هذه بقلوبهم يتمعنون ويتفكرون ,

لكنهم لايريدون أن ينظرون أو يتأملون ,
أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت ,

وإلى السماء كيف رفعت , وإلى الجبال كيف نصبت ,

وإلى الأرض كيف سطحت ,
كلها مناظر جميلة وعجيبة ,

ولكن من ينظر لاأحد ,
يريدون أن ينظرون إليك أنت , أنت وحدك .

أكتفينا من النظر ونريدهم أن يكتفون ,

ولكن هل يكتفون لن يكتفون ,
سيظلون ينظرون وينظرون حتى (هما) يموتون ,

وسيظلون ينظرون وينظرون إليك
حتى أصغر عيبا سيظهرون لديك ,

ولن يكتفون , سيظلون ينظرون وينظرون ,

ولكن بداخلهم لم ينظرون ولن ينظرون .












 توقيع : انفاس محبوبي


رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معاك حزني هلا ومليون غلالا نورت المنتدى شمس الاحلام بِداية المطاف بروعة انضمامكم 34 2018-11-20 1:40 AM


الساعة الآن 9:03 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
ذبحني الشوق Pain Thread Img by Pain